وقد التقى #ولد_الشيخ_ أحمد بشخصيات عدة خلال اجتماعاته في #السعودية أمس الخميس، في مقدمتهم الرئيس اليمني عبد ربه منصور #هادي الذي طالب بتأمين المساعدات الإنسانية لاستئناف المفاوضات، إضافة إلى الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي فضلا عن سفراء الدول الراعية للسلام في اليمن.

ووفقا لصحيفة “الشرق الأوسط”، ونقلا عن مصادر في مكتب #ولد_الشيخ أحمد، فإن المقترحات الجديدة شملت ضمّ قضية#الحديدة للخطة الأمنية للحل في اليمن كونها من أكثر المناطق التي تتعرض إلى نقص حاد في الاحتياجات الإنسانية.

وطالب المبعوث الدولي بتكثيف المساعدات الإغاثية لليمنيين. ولفت ولد الشيخ في حديث للصحيفة إلى مبادرات إنسانية عدة، يجري العمل عليها “تحت إطار موسع لم تعرفه المنطقة من قبل”، على حد وصفه.